2019-10-05 15:56:47

مفاجأة: لم يكن بكامل لياقته.. معتز برشم يتحدى الجاذبية ليهدي العرب ذهبية غالية

الدوحة - بوابة الشرق كان معتز برشم على الموعد في معقله وبين جمهوره بعد تتويجه بذهبية مسابقة الوثب العالي، مسجلا 2.37 مترا الجمعة ضمن بطولة العالم لألعاب القوى بالدوحة أمام جمهور غفير احتشد في استاد خليفة الدولي. وتفوق برشم الذي سجل أفضل رقم هذا العام، على الروسيين ميخائيل أكيمنكو (2.35 م) وإيليا ايفانيوك (2.35 م بفارق المحاولات)، وكلاهما يخوض البطولة تحت علم محايد بسبب إيقاف الاتحاد الروسي لألعاب القوى. أعرب البطل القطري عن سعادته الكبيرة بتحقيق ذهبية الوثب العالي في بطولة العالم لألعاب القوى بالدوحة، مشيراً إلى أن الميدالية الذهبية لها مذاق خاص بالنسبة له، لأنها تحققت في بلده، وبين الجماهير القطرية. وقال برشم: "أشكر كل من وقف إلى جانبي وساعدني وحفزني، لأني وجدت دعماً فوق الوصف من الجميع في الاستاد، ما دفعني إلى تقديم كل ما عندي". وتابع: "عندما دخلت الملعب ورأيت الجمهور، وعلى الرغم من عدم جاهزيتي بنسبة مائة بالمائة، قلت لنفسي سأموت في الملعب، حتى أحقق الإنجاز، بوجود الجميع بلا استثناء، وعلى رأسهم حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى .. ولذلك أقول للجمهور : أنتم الأبطال ولست أنا". وأضاف: "حتى لو كنت بأصعب وأسوأ الظروف، سأقوم بتقديم كل ما عندي، حتى لو خرجت بسيارة إسعاف لا يهمني شيء سوى إخراج هذا الجمهور سعيداً، والحمد لله تحقق ذلك، وأنا فخور بما حققته وأعتبر الشعب القطري هو البطل الحقيقي". وأكد البطل برشم أنه يشعر بالفخر لتحقيق الإنجاز التاريخي، الذي حققه في أرض الدوحة الطيبة، وأمام الشعب القطري بأكمله، ووعد بتحقيق الميدالية الذهبية في الأولمبياد التي ستقام في طوكيو اليابانية عام 2020. وبالفعل واجه برشم الذي وجد مساندة قوية من الجمهور المحلي، خطر الخروج خالي الوفاض عندما أخطأ محاولتين لاجتياز 2.33 م قبل أن ينجح في المحاولة الثالثة ليستمر في المنافسة. ثم نجح في اجتياز ارتفاع 2.35 م من محاولته الأولى وكذلك ارتفاع 2.37 م، في حين فشل منافساه بتحقيق ذلك في ثلاث محاولات لكل منهما. وعزز برشم – الذي واجه تحدي الجاذبية الأرضية في أكثر من بطولة - رصيده من الميداليات في البطولات الكبرى، وبات يضم حاليا ذهبيتين في بطولة العالم، بالإضافة إلى برونزية أولمبياد لندن 2012، وفضية أولمبياد ريو 2016. وخضع برشم لعملية جراحية في يوليو 2018 في كاحله كانت تستوجب الغياب من ثلاثة إلى أربعة أشهر، قبل أن تتفاقم الإصابة ويستمر غيابه حتى يونيو حيث حقق عودة ناجحة باجتيازه ارتفاع 2,27 م في لقاء سوبوت البولندي محرزا المركز الأول، قبل أن يحل في المركز الثاني في لقاء لندن الماسي مع قفزة بالرقم ذاته في يوليو. وفي التصفيات المؤهلة إلى النهائي في البطولة الحالية، نجح برشم في تسجيل أفضل رقم (2,29 م) ليؤكد جاهزيته للمنافسة على الذهب قبل أن يطوق عنقه بالمعدن الأصفر اليوم، علما بأنه يملك ثاني أفضل رقم على مر الأزمنة مع 2.43 مترا بفارق سنتيمترين اثنين عن الرقم العالمي المسجل باسم الكوبي خافيير سوتومايور في 27 يوليو في سلامنكا الإسبانية عام 1993. نقلا عن جريدة الشق.

Other Posts