2019-09-11 17:15:13

ختام حافل لموسم البراعم الكروي

أسدلت إدارة التطوير باتحاد الكرة الستار على الموسم الكروي 2018-2019 لمهرجانات البراعم، بإقامة مهرجان رياضي كبير داخل الصالة المغطاة بأكاديمية التفوّق الرياضي أسباير، تمّ خلاله تكريم الفرق الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى في المراحل السنية الأربع، وتتويج نادي الدحيل بدرع التفوق العام بجميع الفئات، إضافة إلى تتويج شركاء نجاح إدارة التطوير في الموسم المنقضي. وجاء حفل التكريم بحضور الكابتن فهد ثاني الزراع مدير إدارة التطوير ومحمد الهاشمي مستشار التخطيط الاستراتيجي بإدارة التطوير، ونخبة من نجوم الكرة القطرية السابقين منهم عبد العزيز حسن، والحاليين ومنهم علي فريدون نجم الأهلي ومحمد المدثر ورشيد تباركين نجما السيلية، بالإضافة إلى نجم الكرة الكويتيّة السابق خالد الفضلي. كما شهد المهرجان الكبير حضور عدد كبير من مسؤولي الكرة بالأندية، وأكاديمية أسباير وأولياء الأمور اللاعبين، وما يزيد على 500 لاعب من مختلف الأندية القطرية الفائزة بأحد المراكز الثلاثة الأولى على مستوى فئات البراعم. وعلى هامش اليوم الآسيوي لبراعم كرة القدم والذي يوافق الخامس من شهر مايو الجاري، كانت الفعاليات متنوّعة وهادفة لإضفاء أجواء من المتعة للاعبين الصغار والحضور بعيداً عن الأجواء التنافسية وتساهم في إظهار القدرات الإبداعيّة لدى اللاعبين الصغار، لذا ضمت فقرة إبداعية لبهاء الدين بطل العالم في الفري ستايل فوتبول. وبدأ المهرجان بالتقاط صورة جماعية خرافية ضمت كل حضور المهرجان من مسؤولين ومنسقين ومدربين ولاعبين، بعدها انطلقت المباريات بين ثلاثة فرق من كل فئة سنية بالبراعم، وشارك نجوم الكرة في بعضها لإضفاء الحماسة لدى اللاعبين الصغار. بعدها استهلّ فهد ثاني الزراع مراسم التكريم والتتويج بمشاركة جميع الحضور من الشخصيات الاعتبارية ونجوم الكرة القطرية والخليجية خاصة أن المهرجان يأتي بعد إنجاز تاريخي للكرة القطرية بفوز العنابي بجدارة بكأس آسيا للمرة الأولى بتاريخه، حيث قام نيابة عن إدارة التطوير بتكريم شركاء النجاح هذا الموسم وبدأ بمستضيف الاحتفالية الختامية أكاديمية أسباير ثم قناة الكاس ومؤسسة دوري نجوم قطر وإدارة التحكيم وإدارة المنتخبات الوطنيّة. كما كرّم فهد ثاني بعض الأندية التي تعاونت مع الإدارة وهي: نادي المرخية ونادي السد ونادي الدحيل ونادي الغرافة ونادي العربي ونادي معيذر ونادي مسيمير ونادي قطر ونادي العربي، إضافة إلى تكريم المحاضرين الآسيويين الكابتن أحمد عمر والكابتن عبدالقادر المغيصيب. بعدها قام فهد ثاني الزراع، ومحمد الهاشمي بتكريم الأندية المتوّجة بالمراكز الثلاثة الأولى على النحو التالي: فئتا 7-8 سنوات حصل نادي الدحيل على المركز الأول ونادي الأهلي على المركز الثاني وأتى الخور ثالثاً كما حصل الدحيل على المركز الأول لفئة 9 سنوات أيضاً والريان ثانياً والسد حلّ ثالثاً. أما بالنسبة لفئة 10 سنوات فحصل الدحيل على المركز الأول والسد ثانياً والأهلي في المركز الثالث، وأخيراً بالنسبة لفئة 11 سنة توّج السد بجائزة المركز الأول ويليه الدحيل ثانياً وحلّ نادي الغرافة في المركز الثالث. وعلى مستوى فرق المجموعة الثانية تمكن فريق العربي من تحقيق المركز الأول في كل من الفئات التالية 11/‏10/‏9 سنة. وأسدل الستار على المهرجان الختامي الكبير بتتويج فهد ثاني الزراع قطاع البراعم لنادي الدحيل بدرع التفوق العام وسط احتفالات عارمة. والجدير بالذكر أن هذا المهرجان يقام بالتزامن مع يوم البراعم الآسيوي وفقاً لتعليمات الاتحاد الآسيوي وهو يوم محدد سلفاً وملزم لكل الدول التي تطبق نظام البراعم لديها بأن تقيم هذا المهرجان تشجيعاً للاعبين الصغار من مختلف الأعمار. فهد ثاني مدير إدارة التطوير: التكريم يشعر الصغار بقيمة الانتصار أكد فهد ثاني مدير إدارة التطوير أن الإدارة تبذل قصارى جهدها في تحقيق رؤية الاتحاد القطري لكرة القدم والتي تتمثل في التميّز والإبداع وتحقيق الانتصارات وحصد البطولات. وشدّد فهد ثاني على أن الاهتمام بالقاعدة العريضة من البراعم واكتشاف المواهب أحد الأهداف الاستراتيجية ذات الأولوية لإدارة التطوير، وأن الإدارة تسعى جاهدة لرفع مستوى سقف الطموحات للخطة الاستراتيجية الموضوعة لتوسيع قاعدة الممارسين لكرة القدم في دولة قطر. وقال فهد ثاني إنهم كإدارة منوطة بتطوير كرة القدم نتعاون مع جميع عناصر اللعبة والأندية والمؤسسات الرياضيّة ذات العلاقة في طبيعة عمل الإدارة ونعتبرهم شركاء في النجاح، مؤكداً أن قطاع البراعم أحد المحطات الأساسية المحورية في إبراز المواهب واكتشافها لتقديمها للمنتخبات الوطنية وإفراز أجيال متجدّدة من نجوم الكرة القطرية. وأضاف: مهرجان ختام الأنشطة الكروية لقطاع البراعم هو حفل ختامي للمهرجانات الكروية لقطاعات البراعم خلال الموسم، وفي نفس الوقت تولي إدارة التدريب والتطوير أهمية خاصة لهذا القطاع الذي تعتبره قطاعاً حيوياً وأساسياً في دعم مسيرة الكرة القطرية نحو التطوّر وتحقيق البطولات. وتابع: هذا القطاع يحقق أهداف الكرة القطرية عن طريق نشر وتوسيع القاعدة من خلال الأندية واكتشاف المواهب الكروية وهي كذلك تعتبر إحدى الخطط الاستراتيجية في إدارة التدريب والتطوير لدعم الكرة القطرية في سبيل الارتقاء باللعبة وفي نفس الوقت يكون هناك مكتسبات على المدى البعيد من بروز المواهب الكرويّة ودعمها والوصول بها إلى الفريق الأول. وأضاف: احتفالية رائعة والأولاد شعروا بهذه القيمة من خلال الأجواء المحيطة ودعم أولياء الأمور وتواجدهم فضلاً عن دعم اللاعبين القدامى والحاليين والذين يعتبرون نماذج جيّدة ونشكرهم كثيراً وعلى رأسهم الكابتن عبد العزيز حسن والكابتن خالد الفضلي وعلي فريدون ومحمد مدثر وغيرهم، حرصنا أيضاً على تكريم المؤسسات الرياضيّة المختلفة حيث نعتبرهم شركاء أساسيين في دعم مسيرة النجاح وكذلك شركاء أساسيين في منظومة العمل حيث كرمنا مؤسسة دوري نجوم قطر على دعمها الدائم وإدارة المنتخبات على مساهمتها معنا في إدارة القطاع وقناة الكأس والأندية الرياضيّة المختلفة التي وفرت لنا كل سبل الدعم من خلال استغلال منشآتها المختلفة وكرمنا أكاديمية التفوق الرياضي «أسباير» باعتبارها شريكاً أساسياً في النجاح نقلا عن جريدة الراية.

Other Posts